أخبار عاجلة

أسباب البقاء للمطرقى على مائدة السرد بمعرض الكتاب

شهد معرض القاهرة الدولي للكتاب ندوه علي مائدة السرد (أعمال قصصية ) لمناقشة ( أسباب البقاء) للكاتب محمد عبد الظاهر المطرقي الحائز علي جائزة المعرض العام الماضي و الجائزة التشجيعية من الدولة ، بحضور الكاتب و الروائي سيد نجم و أدار الندوة السعيد المصري .
استهل الندوة السعيد المصري بالحديث عن مدي تأثر الكاتب بالبيئة المحلية و ظهر ذلك في كتاباته فاستطاع تجسيد بعض المواقف التي يعيشها الناس في المجتمع بشكل يومي كما اقترب في مجموعته القصصية من منطقة المهمشين في المحلة .
بدأ سيد نجم بحديثه عن أزمة المجموعة القصصية و ابدي اعجابه بموقف الهيئة في محاولاتها لتجاوز الأزمه و ذلك يعتبر انجاز كبير.
اشار نجم الي أن السمة التي يكتب بها المطرقي هي السمة الإجتماعية وأكد علي اهميتها بقولة (مهما كان البعد الايدولوجي مهم سيظل البعد الإجتماعي اكثر اهمية ) فحين ٱراد الكاتب الدخول في الرؤية السياسية أتي بها من الجانب الإجتماعي.
كما أشاد بالتفاوت في التناول و المعالجة للمجموعة القصصية و اشاد بالوعي الثقافي للكاتب فأستطاع جمع الرؤيه الإنسانية و الأيدولوجية والرؤية الإجتماعية في مجموعته القصصية(اسباب البكاء)
كما اهتم الكاتب بأبراز عناصر محددة كالطفل و المرأة العاملة البسيطة والمكافحة واهتم ايضا بالحفاظ علي القيم الإجتماعية التي كادت ان تتلاشي لطغيان الثقافة الأمريكية علي المجتمع المصري
استطاع المطرقي ان يوظف الطفولة بذكاء حيث جاء عنصر الطفل في كتاباته كعنصر ثابت فأشار إليه في عشرين من مجموعاته القصصية و أكد ان النهاية أكثر اهمية من البداية في المجموعة القصصية للكاتب .

تحرير : نورهان السمنودي